الثلاثاء 26 ايلول 2017 | 56 : 2 صباحاً بتوقيت دمشق
تقارير
كم يجني تنظيم الدولة من مبيعات النفط... وكيف يتم تصريفه؟
آخر تحديث : الجمعة 15 ايلول 2017 | 2 : 10 صباحاً بتوقيت دمشق
كم
الخميس 24 آب 2017

(قاسيون) – رغم خسارة تنظيم الدولة للكثير من المساحات في سوريا والعراق، والتي من ضمنها حقول نفطية عدة، إلا أنه مازال يجني ملايين الدولارات عن طريق بيعه للمنتجات النفطية المختلفة، التي تنتجها باقي الحقول التي مازال يسيطر عليها.

ويسيطر التنظيم حالياً على أكثر حقلين إنتاجاً للنفط في سوريا هما «العمر والتنك»، بقدرة إنتاجية تقدر بنحو 25 ألف برميل نفط يومياً بحسب التجار والعاملين، أي ما يقارب مليون دولار يومياً من المبيعات.

ونشرت صحيفة «الفايننشال تايمز» البريطانية، تقريرا بعنوان «تصدير غنائم الحرب»، وذكرت أن تنظيم الدولة الإسلامية خسر الكثير من الأراضي، إلا أنه ما زال قادراً على بيع النفط كما أنه فرض عملته الخاصة، مضيفة أن من أولويات التنظيم الآن نقل هذه الأموال خارج المناطق التي يسيطر عليها.

وتشير الصحيفة إلى أن عناصر التنظيم يعملون على إبطال اللامركزية في حقول النفط، ونقل المزيد من العمال إلى المشترين الذين يخاطرون بحياتهم من أجل الحصول على النفط.

وأردف التقرير أن التنظيم استخدام نظام الحوالة لتحويل الأموال في المنطقة ولشراء المستلزمات الضرورية مثل الحديد والأسمدة وقطع للكمبيوتر، وعلى نقل الأموال إلى مناطق الأكثر أمناً خارج الأراضي التي يسيطر عليها حالياً، كما أنه قام باستثمار أموال عائدات النفط، واشترى مكاتب لتصريف العملات والمشافي خاصة في العراق.

  • 00:57 المعارضة تقصف بصواريخ الغراد مواقع النظام بمنطقتي كفريا والفوعة شرق إدلب
  • 21:37 غارات من الطيران الروسي على مطار أبو الظهور بريف إدلب
  • 19:07 غارات من الطيران الحربي على مدينة الأتارب غرب حلب
  • 17:13 غارة من الطيران الروسي على بلدة معرشورين جنوب إدلب
  • 16:06 قسد تسيطر على بلدة الكبر غرب ديرالزور
  • 15:44 جاويش أوغلو: استهداف المدنيين في إدلب انتهاكا للهدنة المعلنة وانهيار لاتفاقية أستانة
  • المزيد من الاخبار