الثلاثاء 26 ايلول 2017 | 11 : 3 صباحاً بتوقيت دمشق
عسكري
كثافة النيران الروسية تسفر عن نزوح جماعي من ريف دير الزور
إعداد : وسام الأحمد - تحرير : عبد القادر ضويحي
آخر تحديث : السبت 16 ايلول 2017 | 56 : 1 صباحاً بتوقيت دمشق
كثافة
الأربعاء 13 ايلول 2017

دير الزور (قاسيون) – شهدت قرى وبلدات ريفي دير الزور الشرقي والشمالي في الأيام القليلة الماضية، حركة نزوح جماعية للمدنيين نتيجة كثافة الطلعات الجوية الروسية.

ووصل أكثر من 80 % من أهالي قرى وبلدات (موحسن، بوليل، العبد، الطابية، الطوب)، إلى ضفة نهر الفرات الشمالي شمال شرق دير الزور، ضمن خيام مؤقتة في أوضاع إنسانية صعبة للغاية، دون أدنى مقومات الحياة.

في حين، شنّ سرب من المقاتلات الروسية عشرات الغارات الروسية محملة بالقنابل العنقودية منذ فجر اليوم، على قرى (حطلة، مظلوم، خشام، طابية، جديد، عكيدات)، أسفرت عن أضرار مادية بالغة، واندلاع حرائق ماتزال مشتعلة حتى الآن.

جدير بالذكر أن المقاتلات الروسية صعّدت عملياتها العسكرية بشكل كبير في ريفي دير الزور الشرقي والشمالي، آخر وأكبر معاقل تنظيم الدولة في سوريا، تزامناً مع عملية قوات النظام العسكرية التي كسرت الحصار عن مدينة دير الزور في الخامس من الشهر الجاري.

  • 00:57 المعارضة تقصف بصواريخ الغراد مواقع النظام بمنطقتي كفريا والفوعة شرق إدلب
  • 21:37 غارات من الطيران الروسي على مطار أبو الظهور بريف إدلب
  • 19:07 غارات من الطيران الحربي على مدينة الأتارب غرب حلب
  • 17:13 غارة من الطيران الروسي على بلدة معرشورين جنوب إدلب
  • 16:06 قسد تسيطر على بلدة الكبر غرب ديرالزور
  • 15:44 جاويش أوغلو: استهداف المدنيين في إدلب انتهاكا للهدنة المعلنة وانهيار لاتفاقية أستانة
  • المزيد من الاخبار